Les dernieres infos et l'actualite de la Tunisie classee par themes: Politique, Economie, Culture, Sport, Regions


Retrouvez toutes les news et les informations concernant la Tunisie sur Althawranews tunisia


Tunisie info , titres de journaux tunisiens, meteo, television tunisienne, informations sociales, chat, politiques


Service Gratuit: Portail d'informations sur la Tunisie et le Maghreb Arabe


Partager nos articles avec vos amis sur Facebook !

مدونة "الثورة نيوز - عاجل": هدد قائد القوة البحرية للجيش الإيراني، الأميرال حبيب الله سياري، أي أسطول يوجه إنذارا إلى قواته البحرية أثناء القيام بمهامها، قائلا " لن نسمح لأي أسطول بأن يوجه للبحرية الإيرانية أي انذار أثناء قيامها بمهامها".
ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (فارس) عن سياري، نفيه أن "يكون الأسطول الإيراني تلقى أي إنذار من البحرية المصرية لمغادرة منطقة خليج عدن"، وقال: لن نسمح لأي اسطول بان يوجه للبحرية الايرانية اي انذار اثناء قيامها بمهامها.
وأضاف قائد القوة البحرية للجيش الإيراني، أن "البحرية الإيرانية ستكمل مهامها بكل قوة شمال المحيط الهندي وفق المقررات والقوانين الدولية وذلك لحفظ السلامة البحرية ومواجهة عمليات القرصنة."
ونقلت وكالة رويترز عن سكان يمنيون قولهم إن سفنا حربية قصفت طابورا من المقاتلين الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح، أثناء محاولتهم التقدم صوب مدينة عدن الساحلية الجنوبية في أول تقرير معروف يشير الى أن قوات بحرية تشارك في القتال.
وقال السكان إنه من المعتقد ان هذه السفن الحربية مصرية أبحرت في الأسبوع الماضي عبر قناة السويس متوجهة الى خليج عدن.
تابع القراءة ..
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": أكدت صحيفة "آخر خبر" ان الوحدات الامنية القت فجر يوم السبت 21 مارس 2015 القبض على الارهابي الياس الكشروطي، بمنطقة حي التضامن باريانة. بعد ورود معطيات تفيد بانه كان رفقة الارهابيين قبل دخولهما الى متحف باردو وانه كلف برصد وتأمين دخول العناصر الارهابية الى متحف باردو لاطلاق النار علي السياح.
ووفق اعترافاته فانه بايع ابو بكر البغدادي زعيم تنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام المعروف باسم داعش، كما أفادت الأبحاث انه كان من ذوي السوابق العدلية وانه قرر اثر الثورة الانضمام الى تنظيم انصار الشريعة المصنف كتنظيم ارهابي منذ 2013.
وفي التحقيقات اعترف الكشروطي انه تعرف علي منفيذي عملية متحف باردو الارهابية بحكم ان البعض منهم كان يسكن معه في جهة حي ابن خلدون ويترددون على نفس الجامع، مبينا انهم من خلية عقبة بن نافع موضحا ان الخلية الارهابية كانت تخطط ايضا للقيام باعمال ارهابية تستهدف الملاهي والنزل والفضاءات السياحية.
تابع القراءة ..
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": اكد الاعلامي التونسي حسن بن عثمان في تصريح لصحيفة ”آخر خبر” انه تعرض إلى الخداع اثناء مشاركته في برنامج لمن يجرؤ فقط، الذي يقدمه الاعلامي سمير الوافي على قناة الحوار التونسي، وبث الاحد 29 مارس 2015.
وقال حسن بن عثمان “تعرضت لتحيل من قبل سمير الوافي”، واوضح انه قد تم الاتصال به قبل 24 ساعة من تسجيل الحصة وقيل له أن البرنامج لم يستدعي ضيفا رئيسيا و أن الحصة ستكون حلقة خاصة تستقبل اربعة ضيوف من ضمنهم برهان بسيس، واضاف انه قد اعلم بان المشارك الاول في الحصة سيكون برهان بسيس الذي” سيفتتح الحصة لمدة نصف ساعة”.
واشار إلى ان معد الحصة ومقدمها سمير الوافي لم يحترم تعهداته التي “اعتبرها حسن عثمان عهدا وميثاقا بينهما ” وعلق قائلا: “انا اعول على كلمة الرجال والنساء حينما يكونون في المستوى”.
واكد حسن انه طالب قبل المشاركة في الحصة ان يطلع على محاورها الرئيسية فتم ابلاغه “انها تتعلق بقناة نسمة والاعلام وبإلتحاق برهان بسيس بنبيل القروي”.
وشدد حسن بن عثمان ان خداع الوافي له لم يقتصر على هذه النقاط وانما شمل طريقة تعامله معه اثناء التسجيل، حيث قال “في الحصة كان يتعامل معي بـطريقته الهلفوتية التي تعودت عليها وليست غريبة عني”، لكنه اضاف ان الجديد في التعامل هذه المرة هو ” الجلم”-المقص- الذي تدخل في مونتاج الحلقة ليلحق “بتدخلاته تشوهات فضيعة كلها تعمل على التستر على القروي وبرهان بسيس” وفق قوله .
واختتم الاعلامي حسن بن عثمان قوله انه “اضاف في قائمته السوداء اسم سمير الوافي” معتبرا ان الحصة التي بثت الاحد 29 مارس وشارك فيها هو وبرهان بسيس “هي الفراق بينهما” مضيفا انه “لن يترك الوافي في حاله وانه سيخبره بسوء اعماله وسلوكه وقال “سأعلمه ان البلاد غير مباحة”.
تابع القراءة ..
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": بقلم الصحفي الفلسطيني عبدالباري عطوان (رأي اليوم) - ذكرني العميد الركن أحمد عسيري المتحدث باسم "عاصفة الحزم" بنظيره الأميركي أثناء الهجوم على أفغانستان في تشرين الأول (اكتوبر) عام 2001 عندما قال "إن قوات التحالف تسيطر على كامل الأجواء اليمنية، وستكثف الضغط على الحوثيين خلال الأيام المقبلة، ولن يكون هناك مكان آمن لهم".
فالمتحدث الأميركي قال قبل حوالي 14 عاماً، الشيء نفسه تقريباً، وأكد أن الطائرات الأميركية باتت تملك اليد العليا في أفغانستان، بعد أن دمرت كل الدفاعات وسلاح الجو الطالباني.
حركة طالبان، مثل نظيرتها الحوثية، لا تملك سلاح طيران، ولا دفاعات جوية، وكل ما تملكه مثلما قال لي شخص مقرب من الجنرال جلال الدين حقاني (وزير الدفاع الأفغاني الذي انضم إلى طالبان لاحقاً) إلتقيته في "جلال آباد" في تشرين الثاني (نوفمبر) عام 1996 إن سلاح الجو الأفغاني يتكون من حوالي 14 طائرة من نوع "ميغ 17" السوفيتية التي جرى تصنيعها قبل الحرب العالمية الأولى، وجميع هذه الطائرات المتهالكة غير قادرة على الطيران باستثناء 4 طائرات فقط، لعدم وجود قطع الغيار، والطيارين القادرين على قيادتها، أما الطائرات الأربع الصالحة للطيران، فإنها إذا طارت فإنه من المحتمل أن لا تعود مطلقاً وتسقط لوحدها.
***
التحالف الخليجي - العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية أرسل 185 طائرة للمشاركة في الغارات التي شنها ضد الحوثيين وحلفاءهم منذ اليوم الأول، وهي من أحدث الأنواع مثل "اليوروفايتر" والأميركية من نوع "إف 15" و"إف 16"، بينما ينحصر دور سلاح الجو اليمني الذي لا يقل تهالكاً عن نظيره الأفغاني في الاستعراضات البهلوانية الجوية.
المملكة العربية السعودية أنفقت 150 مليار دولار على بناء أقوى سلاح جو في المنطقة العربية بأسرها، وأرسلت طياريها ونسبة كبيرة منهم أمراء من أبناء الأسرة الحاكمة، للتدريب في أعرق الأكاديميات العسكرية الغربية مثل "ويست بونيت" الأميركية، و"ساندهيرست" البريطانية، وتتلمذوا على أيدي جنرالات وخبراء هم الأعلى مرتبة في هذا المضمار، بينما لم يغادر معظم الطيارين اليمنيين بلادهم، ولا يعرفون حتى أسماء هذه الأكاديميات الغربية.
يعتب علينا بعض الزملاء السعوديين بأننا نقلل من أهمية قدراتهم العسكرية، وكفاءاتهم القتالية، ويؤكدون لنا أن الجيش السعودي يتمتع بقدرات عالية، لا تملك مثيلاتها الجيوش العربية الأخرى، وأن الحرب في اليمن هي أول الغيث، والمرحلة المقبلة مختلفة عن كل سابقاتها وزمن الصمت، وتحمل الإهانات قد ولى إلى غير رجعة، حتى أن احد الخبراء الاستراتيجيين الكويتيين اشتركت معه في برنامج تلفزيوني قال مهدداً انتظروا ما سنفعله في الأيام المقبلة، سنتصدى لأيران ونقاتلها في عقر دارها، وسنحرك البلوش والآذربايجانيين وعرب الأهواز ضدها وسنزعزع استقرارها من الداخل.
بعض عتب الزملاء السعوديين في محله، والسبب يعود إلى تجنب القيادة السعودية خوض الحروب في دول الغير، والميل إلى الحكمة والتعقل وحل الأزمات من خلال الحلول السياسية، وإذا كان لا بد من الحرب فإن الحليف الأميركي جاهز للقيام بالمهمة، ألم يفعل ذلك لإخراج القوات العراقية من الكويت؟ ألم يتدخل لإسقاط نظام الرئيس العراقي صدام حسين، وبعده للإطاحة بنظام العقيد معمر القذافي الذي أرسل خلية لاغتيال العاهل السعودي الراحل الملك عبد الله بن عبد العزيز؟
فإذا أرادت القيادة السعودية "الشابة" تغيير هذه الاستراتيجية وإرسال أسلحتها البرية والجوية إلى ميادين المعارك، فأهلا وسهلا، وهذا أمر يسعدنا، مثلما يسعد كل إنسان عربي ومسلم، شريطة أن تكون هذه الحروب في إطار مشروع عربي متكامل، ولصيانة الأمن القومي العربي من كل الأخطار التي تهدده وأولها الخطر الإسرائيلي.
بعض الاشقاء في السعودية والخليج كانوا يرددون دائما انه لا فرق بين العدوين الإسرائيلي والايراني، ونجادلهم بالقول بأن العدو الإسرائيلي يحتل دولة فلسطينية بالكامل، ومقدسات إسلامية وعربية، وهو الأولى بأي تصد عربي لوقف اهاناته المتكرره للعرب والمسلمين، فيرد هذا البعض بالقول، ولكن ايران ايضا تحتل جرزا عربية اماراتية، فلماذا تنسون ذلك، ام هناك ارض عربية درجة اولى، واخرى درجة سياحية.
الحوثيون ومن خلفهم الايرانيون ما كانوا سيتجرأون مطلقا على تحدي المملكة وتهديد امنها، لو انها وجهت بوصلتها العسكرية قبل السياسية في اتجاه فلسطين، ولما رفعوا شعاراتهم المضادة لأميركا وإسرائيل.
الأشقاء في الخليج سعوا للغطاء العربي لاستضافة نصف مليون جندي أميركي لإخراج القوات العراقية من الكويت، ويسعون إليه حالياً لتفريق دماء التمرد الحوثي على القبائل العربية، وجعل حربهم لإعادة "الشرعية في اليمن" حرباً عربية إسلامية بمشاركة مصر والسودان والأردن والمغرب وباكستان، فطالما أننا أمة واحدة، والغطاء العربي مطلوب، فالأولى أن يكون هذا الحلف ليس ضد إيران وحدها وإنما ضد إسرائيل قبلها.
لنعود إلى الحرب في اليمن، ونقول إن أي تكثيف للغارات الجوية لن يكون مجدياً لأنه لم تعد توجد أهداف عسكرية يمكن أن تضربها الطائرات المغيرة، وأن الضحايا سيكونون في الغالب من اليمنيين وهم أهلنا وأشقاؤنا.
هناك خيارات أمام التحالف العربي الذي تتزعمه السعودية في "حرب اليمن الثانية":
الأول: أن يكتفي هذا التحالف بثلاثة أيام من الغارات، ويفتح صدره للوساطات للتوصل إلى حل سلمي سياسي للأزمة، وبما يحقق مصالح جميع الأطراف.
الثاني: أن يستمر هذا القصف لأسابيع أو أشهر أو حتى سنوات وتحويل اليمن كله إلى منطقة حظر جوي على غرار ما حدث للعراق.
الثالث: الانتقال إلى المرحلة الثانية أي إرسال قوات برية لاحتلال اليمن، والقضاء على تحالف الحوثي مع الرئيس السابق علي عبد الله صالح، وإعادة الرئيس "المؤقت" و"الشرعي" عبد ربه منصور هادي إلى قصر الرئاسة في صنعاء.
الرئيس جمال عبد الناصر أرسل قواته التي كانت الأكثر قوة وتسليحاً في المنطقة العربية، تماماً مثل القوات السعودية هذه الأيام، وحارب الحوثيين وأنصارهم في اليمن سبع سنوات، وقد يكون قد انتصر عسكرياً بتثبيت حكم الثورة أو الانقلاب بزعامة اللواء عبد الله السلال، ولكنه خسر جيشه، وخسر سيناء وقناة السويس، وتعرضت كرامة مصر والأمة العربية لشرخ كبير بسبب هزيمة حزيران عام 1967.
اليمن بحوثييه أو أعدائهم لا يملك ما يمكن أن يخسره في هذه الحرب، فلا توجد لديه استثمارات أجنبية ضخمة، ولا صناعة سياحية تدر عليه المليارات، ولا زراعة أو صناعة متقدمة باستثناء زراعة القات، ونفطه جف، ولكن المملكة العربية السعودية والدول العربية بأسرها ستخسر الكثير جداً، لأن ايران العدو المستهدف لن تنجر إلى هذه الحرب، لأنها تركز حالياً على معركة أكبر وهي رفع الحصار الاقتصادي المفروض عليها منذ ثلاثين عاما، ويمكن أن تكسب اليمن دون أن تطلق رصاصة واحدة اعتماداً على غباء العرب، مثلما كسبت في العراق، وأفغانستان، ولبنان، وجزئياً في سوريا.
***
هناك دائما ما يسمى بـ "Plan A" و"Plan B" و"Plan C" في كل الحروب ومشعلي فتيلها، فليقل لنا منظرو الحرب الحالية في اليمن عن هذه الخطط وكيفية تطبيقها.
وأذا كانت هذه الخطط أسراراً عسكرية لا يجوز البوح بها، فليحدثوننا عن نظرتهم المستقبلية لليمن بعد هزيمة الحوثيين وحلفهم، واعتقال علي عبد الله صالح، وتشتيت قواته، وعودة الرئيس "الشرعي" هادي، هل سيضعون حداً لمعاناة اليمنيين مع الفقر والحرمان والفاقة وهم الذين يملكون صناديق سياسية تحتوي على ألفي مليار دولار على الأقل، ودخل نفطي يزيد عن 500 مليار دولار على الأقل.
هذه الأموال التي انفقت في الأيام الثلاثة الأولى من الحرب في اليمن وما أحدثته من دمار يمكن أن تعيد بناء اليمن من جديد، وتؤسس لصناعات ومشاريع توفر وظائف لأكثر من خمسة ملايين يمني عاطل عن العمل على الأقل.
نعرف أن القيادة السعودية لا تستمع إلى نصائح أحد هذه الأيام، خاصة إذا جاءت منا، ولكننا نقول إن هذه الحرب مصيدة دموية لها، واستنزاف مالي لثرواتها، وليس من المنطقي أن يجري تدمير المنطقة الخليجية بالذات وزعزعة استقرارها، من أجل عودة الرئيس هادي إلى القصر الرئاسي، ويجب أن تتذكر هذه القيادة بأن الحوثيين هم حلفاؤها التاريخيين، وكذلك حليفهم الرئيس علي عبد الله صالح، وكان يمكن الحفاظ عليهم، وعدم تركهم يذهبون إلى إيران، فالخطأ خطأهم، ونأمل أن لا يتم تصحيح هذا الخطأ بخطيئة كبرى.
تابع القراءة ..
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": قال مسؤول حكومي كبير إن باكستان سترسل قوات إلى السعودية لتشارك في التحالف الذي يحارب المقاتلين الحوثيين في اليمن وتنضم بذلك إلى عدة دول خليجية والسودان ومصر والمغرب. وباكستان حليف إقليمي للسعودية أكبر قوة سنية في منطقة الخليج.
ويشن تحالف عسكري تقوده الرياض غارات جوية على الحوثيين. وتستهدف الضربات الجوية تقدم الحوثيين جنوبا صوب مدينة عدن الساحلية وآخر معقل للرئيس الذي تدعمه السعودية عبد ربه منصور هادي. ونفى وزير الدفاع الباكستاني خواجة آصف ان بلاده اتخذت قرارا بإرسال قوات الى السعودية قائلا إن وفدا يرأسه هو ومستشار الشؤون الخارجية والأمن القومي سرتاج عزيز سيتوجه الى السعودية ثم يتخذ القرار.
وصرح سفير السعودية لدى واشنطن بأن بلاده لم تقرر بعد إن كانت سترسل قوات برية الى اليمن لكنها تبقي خياراتها مفتوحة وانها ملتزمة بإكمال حملتها الجوية.
وتشترك باكستان في حدود طويلة مع إيران التي تعتبر مركز قوة الشيعة ولدى اسلام اباد علاقات قوية مع السعودية. وتشير التقديرات الى ان 20 في المئة من سكان باكستان من الشيعة.
وقال المسؤول الباكستاني "تعهدنا بالفعل بتقديم دعم كامل للسعودية في عمليتها ضد المقاتلين وسننضم للتحالف."
وقال المسؤول إن الفريق الباكستاني الذي يرأسه آصف وعزيز كان من المقرر أن يصل السعودية يوم الاثنين لكنه أرجأ السفر بناء على طلب السعوديين. واجتمع عزيز وآصف مع القادة العسكريين لباكستان ورئيس الوزراء نواز شريف مساء الاثنين. وقال بيان صدر عن المكتب الإعلامي لشريف "ما زالت باكستان ملتزمة التزاما قويا بمساندة سيادة السعودية وسلامة أراضيها وفقا لطموحات الشعب الباكستاني."
وأضاف البيان قوله "باكستان ملتزمة بأداء دور جوهري في وقف تدهور الوضع في الشرق الأوسط."
ويوجد بالفعل نحو 750-800 عسكري باكستاني في السعودية ولكنهم ليسوا قوات مقاتلة. وقال متحدث عسكري باكستاني ان 292 جنديا باكستانيا سيشتركون مع قوات سعودية في مناورات سنوية مقررة سلفا.
وتقود طائرات سعودية واماراتية الهجمات الجوية ولم يؤكد متحدث باسم التحالف ان كانت اي دول عربية خليجية أخرى تشارك في الضربات وان كانت قطر والكويت والبحرين أعضاء في التحالف.
وقال سكان إن سفنا يعتقد انها مصرية قصفت طابورا من المقاتلين الحوثيين يحاول التقدم نحو عدن.
وتقدم الولايات المتحدة دعما مخابراتيا وقال مسؤول دبلوماسي خليجي إن فرنسا تقدم مساعدة مماثلة.
وشهدت باكستان بالفعل مظاهرات صغيرة مؤيدة واخرى معارضة للتدخل العسكري. (رويترز)
تابع القراءة ..
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": بقلم النقابي الأمني الحبيب الراشدي - أبو بكر الحكيم فى خدمة الارهابيين.. فجأة خرج أبو بكر الحكيم ليعلن أنه هو من قتل الشهيد محمد البراهمى والقضقاضى قتل الشهيد شكرى بلعيد ... والغاية لبث الفوضى ... والملفت للانتباه أن أبو بكر الحكيم أشاد بدور الاسلاميين الذين وصفهم بالآخرين الذى هبوا لحراسة مؤسسات الدولة ولابطال مشروعه .... بالتالى النهضة أبطال وهم من حموا تونس .....
من أخرج أبو بكر الحكيم باش يحكيلنا حكاية أمى سيسى وباش يبيض الاسلاميين الآخرين .... بعد حادثة باردو وتضييق الخناق على ارهاب دولة الترويكا لم يجدوا من سند ومخرج مما هم فيه الا أبو بكر الحكيم .... حقا انهم أغبياء .....
تابع القراءة ..
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": أكدت مصادر عسكرية يمنية فشل طائرات العدوان على تحقيق أهدافها في تدمير القوة العسكرية الإستراتيجية لليمن من منظومات وبطاريات الصواريخ إضافة إلى مخازن الأسلحة. وكشف المصدر وفق المساء برس عن سبب استمرار القصف على نفس الأهداف رغم الإعلان أنهم حققوا أهدافهم حيث أكد أن بعض الأهداف لا يمكن لأي غارات أن تنال منها ولا لأي قصف أن يصل إليها.
وأعاد المصدر وهو خبير عسكري الأمر إلى الطبيعية الجغرافية لليمن ولصنعاء تحديداً حيث قال إن الجبال المحيطة بصنعاء تعيق الطائرات عن تحقيق أهدافها ولهذا فهي تحاول الانخفاض وعندما تنخفض تكون صيداً سهلاً للدفاعات والمضادات بل وحتى الرشاشات.
وأشار المصدر أن قدرات اليمن الصاروخية قوية مقارنة بالوضع الاقتصادي والسياسي ومقدرات البلد بشكل عام، مؤكداً في الوقت ذاته أن اليمن تمتلك صواريخ بالستيه قادرة على ضرب العمق السعودي، نافياً أن تكون هذه الصواريخ قد تعرضت للقصف.
وكشف الخبير عن وجود منظومات صاروخية متطورة بإمكانها إسقاط الطائرات بشكل سهل إضافة إلى منظومة صواريخ روسية قديمة لكنها تعمل بشكل جيد ولم يتم استخدامها حتى اللحظة.
وقال الخبير الذي رفض الكشف عن اسمه أن العربية السعودية سبق وأن عملت على تدمير منظومات الصواريخ الاستراتيجية اليمنية كونها تشكل تهديداً لها؛ مشيراً إلى أن اليمن تعرضت لضغوطات عدة منها أميركية بإيعاز من السعودية؛ مذكراً بحادثة اعتراض سفينة حربية أميركية لسفينه كوريه كانت تحمل صواريخ لليمن.
وأكد الخبير أنه وفي حالة نصب تلك الصواريخ في محافظة عمران أو صعدة أو الجوف فبإمكانها أن تضرب أهداف عسكرية في مدينة جده السعودية.
وعن الدفاعات الجوية اليمنية ومضادات الطيران قال الخبير إنها ليست قوية وكذلك ليست ضعيفة؛ مؤكداً أنه بالإمكان أن تصمد وتتصدى للضربات وبشكل جيد؛ وقد أثبتت كفاءتها في التصدي للضربات خلال اليومين الماضيين. هذا وقد تركز قصف العدوان السعودي على منشآت خدمية وأخرى تابعة للجيش منها قيادة الاحتياط وألوية الصواريخ ومعسكرات عده حول العاصمة صنعاء.
تابع القراءة ..
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": قال بوب باير، العميل السابق لدى وكالة الاستخبارات المركزية "سي آي آيه"، إن الغارات الجوية التي تقودها دول مجلس التعاون ضد الحوثيين لا تبدو فعالة بالقدر المطلوب، مضيفا أن مدينة عدن قد تكون بطريقها للسقوط، واستبعد تدخل القوات المصرية برا، كما ألمح إلى إمكانية أن تضطر أمريكا إلى تنفيذ "خطة كيسنجر" باحتلال منابع النفط بحال امتداد شرارة الحرب لمجلس التعاون.
وفي مقابلة مع شبكة "السي أن أن" قال باير "علينا تذكر أن هناك مليون يمني في السعودية على الأقل، كما أن أسامة بن لادن نفسه كان من أصل يمني، وبالتالي فالمشكلة بالنسبة إليهم مشكلة وجودية."
وعن التحالفات التي ترسمها السعودية بالمنطقة قال: "هم يحاولون إدخال المصريين في المواجهة، هم لا يحبذون التدخل المصري ولكنهم الآن يرحبون بأي حليف ممكن وسيرحبون بالتأكيد بأي دور أمريكي، ولكن من وجهة نظري فإن فرص دول مجلس التعاون لاستعادة السيطرة على اليمن - إن صح التعبير – وإعادة الرئيس (المستقيل) عبدربه منصور هادي إلى السلطة شبه معدومة."
وحول أهمية استقرار اليمن بالنسبة للمنطقة قال باير: "اليمن هو الخاصرة الرخوة للسعودية، والخوف الأكبر في السعودية وأمريكا هو انزلاق الشرق الأوسط نحو حالة من الفوضى."
وتابع بالقول: "هناك خمس أو ست حروب أهلية مندلعة الآن، وبحال امتداد شرارة الأحداث إلى دول الخليج (الفارسي) التي تمتلك 60 في المائة من احتياطات النفط في العالم فإن الأمور ستنعكس علينا. ورغم استبعاد هذا الخيار حاليا إلا أن الاحتمالات قائمة بأن نضطر لتطبيق خطة كيسنجر التي تنص على تنفيذ تدخل عسكري لحماية آبار النفط وإنقاذ الاقتصاد العالمي، الأمر يبدو مستبعدا الآن ولكنه قد يصبح أمرا واقعيا، فمن كان بمقدوره التنبؤ قبل خمسة أعوام بأن الشرق الأوسط سيشهد خمسة حروب أهلية كبيرة في وقت واحد؟"
وعما إذا كان الاستقرار في اليمن سيحتاج لتدخل بري رد باير بالقول: "بالتأكيد، فالغارات وحدها لن تكون مجدية، سلاح الجو السعودي جيد، ولكنه ليس بقوة سلاح الجو الأمريكي.. من جانب آخر تبدو القوات المصرية منشغلة بالوضع في سيناء وبالمشاكل في ليبيا."
وختم بالقول: "بالتالي فأنا أشك بقدرة القاهرة على إرسال جيشها إلى اليمن، هناك فقط حالة من الدعم الرمزي، لقد اجتمعت الدول... لتقف مع السعودية وتقر بأن الأحداث في اليمن تشكل خطرا أمنيا عليها، ولكن هل باستطاعتها فعل شيء؟ لا أظن ذلك."
تابع القراءة ..
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": بقلم حسن بن عثمان - حين انهينا تسجيل تلك الحصة إيّاها التي كنت فيها مع سمير الوافي وبرهان بسيّس استغربت من حالة سمير الوافي وقد كان مسودّ الوجه وهو كظيم، وكاد أن لا يسلّم عليّ مودّعا وهو في حالته السوداء...
وتساءلت ما سبب تلك الحالة التي عليها التلفزي الزميل، هل لأني أبديت ملاحظة في آخر الحصّة، حذفها في المونتاج وفي البثّ، ومفادها أن رجال الأعمال والمال لا مزية لهم على البلاد وأنهم حاليا نهب السقّاط من الوسطاء وحقارة الإعلاميين وصغار المخبرين وسقط المتاع، ولم أكن في ذلك أشير لا من بعيد ولا من قريب للطويل وللقصير من رجال الأعمال الذين هم تحت الإبتراز الإعلامي والمافيوزي...
هلا هلا
تابع القراءة ..
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": بقلم سمير الوافي - عادي جدا أن يخاطب رئيس الجمهورية نظيره الفرنسي باسم الراحل فرنسوا ميتيران أو حتى شارل ديقول...تلك هي أعراض تقمص شخصية بورقيبة الى حد الهوس والعيش في زمنه وعصره بكل رموزه...المرة القادمة سيكرم أم كلثوم بوسام رئاسي...
القناة الوطنية تصنصر زلة لسان رئيس الجمهورية اليوم في نطقه لاسم الرئيس الفرنسي التي أثارت ضجة في تونس وفرنسا...صنصرة ساذجة وسخيفة لأن اللقطة لم تعد جديدة بعد أن شاهدها كل العالم وتم بثها مباشرة...لكن الرقابة الذاتية عادت بقوة وعدنا الى بث الصور المثالية للرئيس المفدى...رغم أنها ليست زلة لسان كارثية ولا تغير التاريخ والوضع بل عابرة وطريفة لكن قناتنا الوطنية تريده رئيسا مثاليا بلا أخطاء ولا زلات لسان ولا عيوب...حتى لو ضحت باحترام عقول مشاهديها وارتكبت عملية استبلاه فاضحة...
ولا أتصور أن هذه الصنصرة تخدم الرئيس كما يتصورون...بالعكس هي فعل تلفزي موحش ضد رئيس الجمهورية...
تابع القراءة ..